نوافذ

الثلاثاء 01 ديسمبر 2020م - 16 ربيع الثاني 1442 هـ
نوافذ

ليبراسيون: ما يتم في سوريا بين العائلة الحاكمة" نشر غسيل وسخ"

رامي مخلوف
وصفت صحيفة ليبراسيون الفرنسية أن ما يتم بين رجل الأعمال السوري رامي مخلوف ورئيس النظام بشار الأسد ما هو إلا " نشر غسيل وسخ"، بحسب تعبيرها.
وأضافت الصحيفة أن مقاطع الفيديو غير المتوقعة،  التي نشرها رامي مخلوف تسلط  الضوء على انقسامات الحاشية الحاكمة ومدى  فساد النظام.
وأضافت الصحيفة أن رامي مخلوف الذي تقدر ثروته ما بين 5 و10 مليارات يورو، امتص الاقتصاد السوري لمدة عشرين عاما نيابة عن ابن خاله وعائلتهم، التي حوّلت البلاد إلى مزرعة.
وأشارت الصحيفة إلى أن المعركة التي اندلعت ظهرت مؤخرا في دمشق بين أطراف العائلة الحاكمة، تختلف عن تلك الدائرة منذ بداية الصراع السوري.
وتابعت: في الوقت الذي توقفت فيه العمليات العسكرية منذ أسابيع بموجب الاتفاق الروسي- التركي بشأن منطقة بالإضافة إلى أزمة كورونا، فإن النظام السوري هو يمزق نفسه.
وأوضحت الصحيفة أن السلطة والمال والعائلة والطموحات والعداوات كشفت عالم دمشق الذي لا يرحم.
ونوهت أن ما يحصل هو تسوية حسابات بالمعنى الحرفي الذي كشفه رامي مخلوف.
وأضافت أيضا أنه في ظل ما يتعرض له قلب النظام،  فإنه ثمة سحابة مظلمة أخرى تهدد سماء دمشق، آتية من الحليف الروسي.
 وأشارت إلى أنه خلال عدة أسابيع، أظهرت الصحافة المقربة من الكرملين سخطها على فساد النظام السوري وكشفت عن معلومات محرجة للغاية، لا سيما بشأن هدية بقيمة 27 مليون يورو قدمها بشار الأسد لزوجته.
من جانبه علق المحلل العسكري السوري أحمد رحال على ما نشرته ليبراسيون قائلا : " ليبراسيون حول قضية رامي مخلوف:  " نشر غسيل وسخ غير مسبوق داخل عائلة الأسد" .. منذ عشر سنوات على الأقل ونحن نخبركم بوساخة وإجرام هذا النظام القذر لكن آذانكم كانت صماء عن سماعنا .. المهم ماذا ستفعلون الآن بعد أن عرفتم قذارة تلك المنظومة الاستبدادية؟".
 

إقرأ ايضا