نوافذ

الخميس 21 يناير 2021م - 08 جمادى الثانية 1442 هـ
نوافذ
ADS

من يملك الشجاعة لإخباره.. هل سيطلب "كوشنر" أو "إيفانكا" من "ترامب" الرحيل؟

35315368-8921531-image-a-1_1604680490724
ADS


يكافح فريق الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، دونالد ترامب لتحديد من سيخبره أنه خسر الانتخابات، حيث يبدو منافسه المرشح الديمقراطي، جو بايدن على أعتاب البيت الأبيض.

ويتصدر بايدن في ولاية بنسلفانيا وجورجيا، وهما الولايتان اللتان قد تحسمان فوزه بولاية رئاسية مدتها أربع سنوات، بينما لا يوجد طريق آخر أمام ترامب للفوز بدونهما.

لكن ترامب أخبر الحلفاء أنه لن يعترف بخسارته الانتخابات أمام لمنافسه الديمقراطي. لذلك بدأت المناقشات حول من سيدخل ويخبره أنه خسر وحان الوقت للتنازل.

وذكرت شبكة (CNN)، أن الأسماء التي تم طرحها تشمل صهر الرئيس جاريد كوشنر، وابنته إيفانكا ترامب، وكلاهما يعمل كمستشارين له في البيت الأبيض.

ويشعر أعضاء الحزب الجمهوري بالقلق من أن الرئيس لن يرحل بهدوء ويناقشون اتخاذ إجراءات خاصة بهم.

وبحسب صحيفة "نيويورك تايمز"، أنهم يفكرون في كيفية كسر الأمر مع ترامب الذي يحتاج إلى الرحيل، وربما يقترحون له أن المغادرة بهدوء يمكن أن  تساعده وأسرته وعمله جنبًا إلى جنب مع تذكيره بأنه يمكنه الترشح مرة أخرى في عام 2024 .  

ووفق الصحيفة، فإن ترامب يفكر أيضًا في عقد تجمع سياسي في نهاية هذا الأسبوع إذا لم يتم الإعلان عن النتيجة النهائية للسباق الرئاسي. 

وعقد ترامب 14 تجمعًا في سبع ولايات في الأيام الثلاثة الأخيرة من الانتخابات.

وتجاهلت حملة بايدن القلق من أن ترامب قد لا يتنازل عنه. وقال المتحدث أندرو بيتس: "كما قلنا في 19 يوليو، سيقرر الشعب الأمريكي هذه الانتخابات"، موضحًا أن "حكومة الولايات المتحدة قادرة تمامًا على مرافقة المتسللين خارج البيت الأبيض". 

وترامب يرفض قبول ما يبدو الآن أنه هزيمة لا مفر منها. وأطلق ليل الخميس، كلمة مدتها 17 دقيقة من غرفة الإحاطة بالبيت الأبيض، ادعى خلالها أنه ضحية مؤامرة من قبل شركات التكنولوجيا الكبيرة والمال الوفير والديمقراطيين ووسائل الإعلام. 

وتعهد بعدم قبول النتائج النهائية، بينما يطلب بعض أبنائه "القتال حتى الموت". 

وزعم ترامب يوم الخميس أنه إذا تم فرز جميع "الأصوات القانونية" فإنه سيفوز في الانتخابات حيث اتهم الديمقراطيين بمحاولة سرقة المنافسة "بشكل فاسد" من خلال بطاقات الاقتراع عبر البريد. 

وقطعت شبكات البث الثلاث - ABC و CBS و NBC - عن مؤتمره الصحفي قبل انتهائه، محذرة مشاهديها من أن ترامب أدلى بـ "عدد من التصريحات الكاذبة" التي تحتاج إلى توضيح.  

كما ألقى بايدن كلمة يوم الخميس دعا فيها إلى الهدوء والصبر أثناء فرز الأصوات، وأصر مرة أخرى على أنه عندما يهدأ الغبار، سيكون قد هزم ترامب.

 

وتشير النتائج الأولية حتى فجر السبت، إلى أن بايدن تمكن من تأمين 264 صوتا من أصوات المجمع الانتخابي، ولم يعد يفصله عن الفوز سوى الحصول على 6 أصوات، ويتوقع فوزه بالرئاسة بمجرد تأكد فوزه في واحدة من 3 ولايات لم يحسم الصراع فيها، هي بنسلفانيا ونيفادا وجورجيا. 


 

إقرأ ايضا