نوافذ

الثلاثاء 01 ديسمبر 2020م - 16 ربيع الثاني 1442 هـ
نوافذ

مع غياب تميم.. قمة خليجية بنسبة 50%

قمة خليجية
قمة خليجية

انطلقت اليوم الأحد فاعليات القمة الخليجية رقم 39،  برئاسة العاهل السعودي، وحضور أمير الكويت، وملك البحرين، فيما غاب عن القمة سلطان عمان، قابوس بن سعيد، وأمير قطر تميم بن حمد، ورئيس الإمارات العربية، خليفة بن زايد آل نهيان

وشارك عن الدول الثلاث، نائب لسلطان عمان، ونائب لرئيس الإمارات، إلى جانب تمثيل وزاري قطري.

وأعلنت الإمارات اليوم، ترؤس محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وفد بلاده بالقمة الخليجية، التي تستضيفها العاصمة السعودية الرياض.

فيما قال أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتية عبر حسابه الموثق بـ"تويتر": "نتطلع إلى قمة خليجية ناجحة برئاسة خادم الحرمين الشريفين (الملك سلمان بن عبد العزيز) في الرياض اليوم، قمة تعزز مسيرة مجلس التعاون و مكتسباته، و نشكر الشقيقة الكويت على جهودها ونثمن دورها، كما نرحب بالرئاسة العمانية للمجلس في عامه المقبل".

وكشف مصدر قطري مسؤول، في وقت سابق، أن أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد لن يشارك بالقمة الخليجية الـ39، مشيرًا إلى أن تمثيل قطر في القمة سيكون على مستوى "وزير دولة"، دون تفاصيل أخرى.

فيما يشارك عاهل البحرين، حمد بن عيسي، وأمير الكويت، صباح الأحمد، في قمة الرياض، بينما أوفدت مسقط نائب رئيس الوزراء فهد بن محمود آل سعيد ، نيابة عن قابوس بن سعيد.

وتأتي قمة الرياض وسط أزمة خليجية مستمرة منذ منتصف 2017 عقب قطع السعودية والإمارات والبحرين إضافة إلى مصر علاقاتها مع قطر، حيث قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، منذ يونيو 2017، ثم فرضت عليها "إجراءات عقابية"، وتتهم الدول الأربع قطر بـ"دعم الإرهاب"، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الرباعي بالسعي إلى "فرض الوصاية على القرار الوطني القطري.

وعقدت آخر قمة لدول مجلس التعاون بالكويت في ديسمبر2017، وكانت الأولى في ظل الأزمة الخليجية، بحضور أميري الكويت وقطر، وفي المقابل، شاركت الدول الخليجية الثلاث المقاطعة للدوحة (السعودية والإمارات والبحرين) في تلك القمة، بمستوى تمثيل هو الأدنى في تاريخ مشاركات تلك الدول في القمم الخليجية.

ومثل سلطنة عمان في القمة الماضية، نائب رئيس الوزراء، ويعد هذا هو التمثيل الطبيعي بالنسبة لعمان؛ حيث اعتاد قابوس، منذ عام 2011، الغياب عن حضور القمم الخليجية، فيما ينوب عن رئيس الإمارات خليفة بن زايد، عادة، نائبه محمد بن راشد حاكم دبي.
 

إقرأ ايضا