نوافذ

الأحد 24 يناير 2021م - 11 جمادى الثانية 1442 هـ
نوافذ
ADS

قنوات مفتوحة بين الجماعة الإسلامية وقيادات أمنية لحل أزمة الإخوان

أسامة حافظ
ADS

كشف المهندس حمدي عبد الرحمن عن قنوات مفتوحة بين قيادات من حزب البناء والتنمية الذراع السياسي للجماعة الإسلامية وبين قيادات أمنية رفيعة المستوى لحل أزمة الإخوان.
وأضاف عبد الرحمن في رده على أحد متابعيه على فيسبوك : " الأخ محمد محمد السلام عليكم ورحمه الله من ٢٠٠١ الي٢٠١١ كانت الأمور تسير كما يقول الكتاب،  بعد ٢٠١١ حدث اضطراب في البلد كلها وحدث تغيير النظام كذلك وحدث تغيير جديد بعد ٢٠١٣ أيضا.
وأضاف أن الجماعة الإسلامية وأنا لست مخولا بالكلام نيابة عنها التزمت بعدم العودة للعنف وكذلك في عدم تغيير المنكر باليد وخرجت من التحالف ضد ٣٠ يونيو وحاولت علي حد علمي إيجاد مخرج للأزمة بين الدولة والإخوان.
وتابع مؤسس الجماعة الإسلامية قائلا: وعلي حد علمي أيضا هناك تواصل بين قيادات الحزب والأمن ومن غير الإنصاف أن نقول أن المبادرة كانت تقية".
وكان أحد متابعي عبد الرحمن قد علق على منشور له : " السؤال هل كانت الجماعة صادقة في مبادرتها .. هل التزمت الجماعة بالعهود التي قطعتها.. ﻷن غير ذلك فإنها تقيه للخروج من السجون والهروب من العقاب".
كما علق حساب أبو عاصم إسكندرية عاصم : "الأخ محمد للأسف قلة الكلام أفضل من الإجابة على أسئلتك.. أسئلة غريبة".
يأتي هذا عقب منشور كتبه مؤسس الجماعة الإسلامية على حسابه في فيسبوك والذي قال فيه : " من أسباب قبول الدولة مبادرة وقف العنف من الجماعة الإسلامية.. المحافظة على التوازن في الوطن".


 

إقرأ ايضا