نوافذ

الجمعة 15 يناير 2021م - 02 جمادى الثانية 1442 هـ
نوافذ
ADS

شاهد.. موجة سخرية من "خلفان": الإخوان يتعاونون مع الديمقراطين لإسقاط ترامب

ضاحي خلفان
ADS

موجة من السخرية علي مواقع التواصل الاجتماعي، أثارها ضاحي خلفان، نائب قائد شرطة دبي، بسبب “نظرية” جديدة حاول فيها تفسير الأحداث التي تجتاح الولايات المتحدة بعد مقتل جورج فلويد، معتبرا أن الحزب الديمقراطي الأمريكي يتعاون مع جماعة الإخوان المسلمين لإسقاط ترامب.

 

ودوّن خلفان على موقع تويتر: “لاحظوا يا جماعة. أمريكا أيام الديمقراطيين أججت الشارع العربي ما أسمته جزيرة قطر الربيع العربي. شرطية من شرطيات البلديات في تونس تصفع بائعا يجر بضاعته في عربة. فيحرق نفسه هما وغما ويثور الناس”. وأضاف: “لكن المؤكد أن افتعال الأحداث كان يقف خلفها الديمقراطيون والإخوان”.


وتابع بقوله: “اليوم تعاد الأمور في أمريكا. يتعاون الديمقراطيون مع الإخوان والفعل نفسه: شرطة تتسبب في قتل مواطن أمريكي. الهدف: إسقاط ترمب”.

وأثارت تدوينات خلفان موجة من السخرية والجدل، حيث خاطب ناشط يُدعى محمد صالح خلفان بقوله: “وأنتم ساعدتم السيسي لينقلب على رئيس شرعي في مصر، ويقتل ويسجن ويشرد آلاف الأبرياء، ودعمتم الأسد الذي قتل حوالي مليون سوري وشرد نصف الشعب السوري، وفي ليبيا تدعمون حفتر الانقلابي، واليمن مزقتوه بحجة دعم الشرعية، فغدرتم به. ما حل حكام دويلة الإمارات العربية المتحدة (في مكان) إلا وحل الخراب والدمار”.

وأضاف ناشط آخر: “هيلاري كلينتون هي من سمّت هذه الثورات بالربيع العربي لتعطي انطباعا عاما يوحد الثورات في الدول العربية وبالأخص مصر، بعد أن سمى التونسيون ثورتهم بالياسمين، فأرادت كلينتون توحيد الثورات باسم واحد وغاية واحدة لهدف واحد تكلمت عنه في كتابها، وهذا الهدف هو وصول الحركات الإسلامية للحكم”.


وأضافت ناشطة تُدعى فاطمة عباس بسخرية: “والله الإخوان لازم يحكموا العالم، ما دام وصلوا لأمريكا والتلاعب بالحكم فيها!”.


ومن قبل تعرض خلفان لانتقادات شديدة بعدما دعا لـ”المصالحة” مع الاحتلال الإسرائيلي، معتبرا أن إسرائيل هي “خط الدفاع الأخوان ضد الإخوان”، وهو ما دفع بعض النشطاء لمطالبته بترجمة إعجابه بالإسرائيليين عبر دعوتهم لحُكم بلاده!

 

 

 

 

 

إقرأ ايضا