نوافذ

الأحد 24 يناير 2021م - 11 جمادى الثانية 1442 هـ
نوافذ
ADS

فيديو نادر| "مارادونا" و"ميسي" يلعبان في فريق واحد ويبهران الجميع بمهاراتهما

ADS

على الرغم من الفارق العمري بين أسطورتي الكرة الأرجنتينية، دييجو مارادونا، وليونيل ميسي، الذي لم يسمح لهما بالتزامل في منتخب واحد، إلا أن مقطع فيديو نادرًا يظهرهما وهما يلعبان جنبا إلى جنب في فريق واحد.

ويعود الفيديو الذي نشرت صحيفة "ذا صن" البريطانية لعام 2005، عندما لعب مارادونا (45عامًا) وميسي (18 عامًا)، الذي كان حينها في بداية مسيرته، مع منتخب كل نجوم الأرجنتين في مباراة استعراضية.

وشارك في المباراة نجوم أرجنتينيون آخرون، منهم دييجو سيميوني، وخوان رومان ريكيلمي، وخوان سيباستيان فيرون، وسيرجيو أجويرو.

لكن التركيز كله كان حينها على ميسي، الذي كان الجميع يتوقع له مستقبلاً زاهرًا وحافلًا في ملاعب كرة القدم، وعلى مارادونا الذي ترك إرثًا عظيمًا في تاريخ الساحرة المستديرة.

وتسبب الثنائي في إحداث فوضى للفريق الخصم في اللقاء، من خلال الكرات البينية الرائعة واللمسات الأنيقة.

وظهرا في إحدى اللقطات وهما يتبادلان الكرة بشكل رائع، قبل أن ينفرد ميسي بالمرمى، لكن كرته ارتطمت بالحارس وذهبت إلى خارج الملعب.

واجتمع مارادونا وميسي مجددًا في مباراة خيرية أخرى في نفس الوقت تقريبًا وبعد ذلك على المسرح الدولي بين عامي 2008 و2010 عندما تولى مارادونا منصب المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني.

كانت هناك العديد من المقارنات بين الاثنين على مر السنين، لكن ميسي يؤكد أنه ليس بنفس مستوى مثله الأعلى، ولن يكون كذلك أبدًا.

قال ذات مرة: "حتى لو لعبت لمليون عام، فلن أقترب من مارادونا أبدًا. لا أريد ذلك على أي حال. إنه الأعظم على الإطلاق".

وبعد نبأ وفاته المأساوية عن عمر يناهز 60 عامًا الأربعاء، نعاه قائد برشلونة عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وكتب قائلاً: "يوم حزين للغاية لكل الأرجنتينيين وكرة القدم. يتركنا لكنه لا يغادر، لأن دييجو أبدي. أخذت كل اللحظات التي عشتها معه وأردت أن أرسل التعازي لجميع عائلته وأصدقائه".

ودفن جثمان مارادونا في بوينس آيرس يوم الخميس، في نفس اليوم الذي قدم فيه ناديه السابق نابولي احترامه للنجم الراحل، بوضع الزهور خارج استادهم والخروج لمباراة الدوري الأوروبي مرتديًا قمصان "مارادونا 10".


 

إقرأ ايضا