نوافذ

الأربعاء 27 يناير 2021م - 14 جمادى الثانية 1442 هـ
نوافذ
ADS

بعد تهديدات بالقتل.. صاحب صورة جثة "مارادونا" يطلب العفو

maradona_1tpyhl91mvgqz1sfoloqdt5jpm
ADS

قدّم عامل جنازة، التقط صورة سيلفي لجثة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني، دييجو مارادونا في نعشه المفتوح، اعتذارًا عن تصرفه الذي أثار غضبًا دوليًا.

وبدأ تداول أول الصور الخميس، وأثارت تهديدات باتخاذ إجراءات قانونية من قبل محامي مارادونا، ماتياس مورلا ضد دييجو مولينا، الذي تعرض للطرد من عمله. 

وظهرت صورة أخرى لكلاوديو فرنانديز وابنه إسماعيل وهما يشيران بإبهامهما، وبدا الشاب الصغير (18 عامًا) فيها مبتسمًا. وقالت تقارير محلية إنهما تعرضا أيضًا للطرد من عملهما.

وطلب كلاوديو الصفح عن تصرفه الذي أثار غضب عشاق الأسطورة الأرجنتيني. وقال لمحطة إذاعية أرجنتينية: "كنا نستعد لاصطحاب دييجو إلى اليقظة، وكون ابني شابًا نموذجيًا، وضع علامة الإبهام والتقط صورته. أطلب العفو من الجميع. لقد عملت لدى والد مارادونا وصهره".

وأضاف: "لقد كنت قريبًا من دييجو بينما كان على قيد الحياة. لم أكن لأهينه أبدًا عندما كان على قيد الحياة لأنه كان مثلي الأعلى ولم يكن ذلك في نيتي بعد وفاته".

وتابع: "أعرف أن الكثير من الناس قد شعروا بالإهانة وأخذوا الأمر بشكل سيء. أعلم أنه أزعجهم. أطلب منهم جميعًا أن يغفروا لنا".

وأطلق محامي مارادونا تهديدًا بملاحقة صاحب الصورة السيلفي (دييجو مولينا) واتخاذ إجراء قانوني ضده.

وكتب في رسالة تهديد إلى جانب تغريدته: "هذا دييجو مولينا، مؤلف الصورة التي التقطت بجانب نعش مارادونا. دييجو مولينا هو الخنزير الذي التقط صورة لنفسه إلى جانب مارادونا. لذكرى صديقي لن أستريح حتى يدفع ثمن هذا الانحراف".

ونشر رسالته قبل أن تنتشر صورة الرجلين الآخرين بجوار التابوت. ورد عشاق مارادونا المستاءون متوعدين بقتل الثلاثة.  

ومنذ نشر صورته على وسائل التواصل الاجتماعي، تلقى مولينا تهديدات بالقتل من جماهير غاضبة. طالب البعض بتجريده من جنسيته الأرجنتينية.

وأكد أصحاب صالة الجنازة سيبيليوس بينير لوسائل الإعلام المحلية أن العامل فقد وظيفته. 

 

إقرأ ايضا