نوافذ

الجمعة 04 ديسمبر 2020م - 19 ربيع الثاني 1442 هـ
نوافذ
ADS

صور| مذبحة حيتان على الشواطئ الفرنسية تثير مخاوف من فيروس قاتل

1_Whales-strandings-multiply-on-the-French-Atlantic-coast
ADS

عثر على حوت ضخم ميتًا قبالة الساحل الفرنسي، ليرفع بذلك عدد الوفيات الغامضة بين الحيتان إلى ستة خلال الآونة الأخيرة، وسط مخاوف من مسببات الأمراض الفيروسية.

وعثر على جثة حوت الزعنفة - ثاني أكبر أنواع الحيتان بعد الحوت الأزرق - البالغ طوله قرابة 16 مترا، ويزن حوالي 10 أطنان، بالقرب من سان هيلير دي رييز بفرنسا يوم الجمعة.


في الوقت الذي يعكف فيه علماء الأحياء البحرية على بحث أسباب وفاة ستة حيتان على الأقل جرفتها الأمواج على الشواطئ الغربية لفرنسا في غضون الأسابيع الستة الماضية.

ولم تظهر الاكتشافات الأخيرة، أي علامة واضحة على اصطدامها بسفينة أو وقوعها في شبكة صيد، وفق ما ذكرت صحيفة "ديلي ستار".

واستخدم الباحثون يوم الاثنين، حفارًا ميكانيكيًا وسكاكين طويلة لتشريح الحوت الزعنفة، وأخذوا عينات يعتقدون أنها قد تكشف عن دليل على وجود عامل فيروسي.

ويقول الخبراء إنه تم العثور على ما بين ثلاثة و- على الأكثر - 10 حيتان ميتة على الشواطئ الفرنسة خلال عام.


وقال ويلي دابين، الباحث في مرصد بيلاجيس الذي يعمل على الجثة: "لدينا ما يكاد يكون وباء أو ، على أي حال، ارتفاع غير طبيعي في الوفيات. السؤال الكامن في الخلفية هو: هل البشر عامل مساهم في قدرتهم على الإخلال بالبيئة. إما عن طريق التأثير على توافر الغذاء أو تلويث البيئة المعيشية، مما قد يجعل الحيتان أكثر عرضة للإصابة بالأمراض".

وعانت جميع الحيتان من سوء التغذية وظهرت أدلة على حدوث نزيف في القلب والجهاز التنفسي. واضطر المسؤولون إلى وضع حراس بالقرب من جثة الحوت في عطلة نهاية الأسبوع لإبعاد السكان عنها.

 

إقرأ ايضا