نوافذ

الجمعة 04 ديسمبر 2020م - 19 ربيع الثاني 1442 هـ
نوافذ
ADS

شاهد| رسالة مؤثرة من طبيب مصري لشقيقه قبل وفاته بفيروس كورونا

759
ADS

تداول نشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي، صورة من نص رسالة مؤثرة بين الطبيب المصري، الدكتور أحمد الحلوجى، الذي توفي مؤخرًا بفيروس كورونا المستجد، وشقيقه الذي يدعوه إلى التوقف عن علاج المصابين بالفيروس.

وفي نص رسالة عبر تطبيق "واتساب"، يحث شقيق الحلوجي، أخاه الطبيب على التوقف عن علاج مرضى كورونا، قائلاً: "لا تلق بيدك إلى التهلكة، خذ بالأسباب واقعد، والله لو أنا عندك في مصر لأحكم عليك غصبًا عنك تقعد، وأقعد جنبك حبًا وخوفًا وعشمًا".


ورد الحلوجي على شقيقه، قائلاً: "صعب علي يا علي.. أنا حسبتي في الدنيا إن شغلي هو عملي اللي هأقابل به ربنا، كل حالة بأراعي ربنا فيها، كأنها أختي أو مراتي، كل حالة عقم، بتحمل أو بتعدي حملها الحرج على خير، بحس فيها إن ربنا بيستعملني في الدنيا، ولو قعدت هموت من الاكتئاب".

وأضاف: "أنا الموضوع الحمد لله مطلع الشهر ده فوق الـ 75 ألف جنيه زكاة وصدقات لأسر فقيرة وغارمين بطلعهم من السجون، يمكن لو أخدت الفيروس وأموت.. بس لو قعدت في البيت هموت من غير ما آخد الفيروس، لا تنسي في دعائك الصادق، والله خير حافظًا وهو أرحم الراحمين".

وتوفي الحلوجي، أستاذ أمراض النساء والتوليد وعلاج العقم بكلية الطب بجامعة طنطا، صباح الأربعاء بفيروس كورونا المستجد، داخل مستشفى الطب النفسي بجامعة طنطا.

وكان الحلوجي، قد ظهرت عليه أعراض الإصابة بفيروس كورونا المستجد، متمثلة في ارتفاع درجة حرارة الجسم وضيق في التنفس، وأثبتت التحاليل المعملية إصابته بالفيروس، وجرى عزله داخل مستشفى الطب النفسي بجامعة طنطا، وتدهورت حالته الصحية وجرى وضعه داخل العناية المركزة على جهاز التنفس الصناعي إلى أن وافته المنية صباح الأربعاء.

 

إقرأ ايضا