نوافذ

الجمعة 04 ديسمبر 2020م - 19 ربيع الثاني 1442 هـ
نوافذ
ADS

دراسة على 48 ألف شخص: النباتيون معرضون لـ"السكتة الدماغية" أكثر من غيرهم

السكتة الدماغية
ADS

توصلت دراسة أجرتها جامعة اكسفورد إلى أن النباتيين وخاصة "الفيغان" أي الذين يبتعدون عن جميع مصادر اللحوم وحتى بعض المواد الغذائية الأخرى مثل السمك أو البيض في برنامج غذائهم يعانون بدرجة أكبر من خطر السكتات الدماغية مقارنة بغيرهم من آكلي اللحوم. 

وبينت الدراسة أن نمط الحياة دون لحوم ليس له الآثار الإيجابية المرجوة كما بروج النباتيون بل يضاف إلى ذلك أن هذا النمط الغذائي له أضرار كبيرة على الجسم وبالرغم من التنوع الغذائي الكبير الموجود لدى النباتيين كشفت دراسة بريطانية طويلة الأجل أنهم معرضون لمشاكل صحية مثل التعب والصداع المتكرر. 
ويرجح الخبراء أن هذه الأعراض مردها نقص الحديد في الجسم. إذ أنه وبالرغم من توفر الحديد في المأكولات النباتية إلا أن نسبة امتصاص الجسم للحديد يكون أسرع في المأكولات الحيوانية عنه في النباتية وفق تقرير لموقع الإذاعة الألمانية. 
وقارنت الدراسة التي أشرفت عليها جامعة أكسفورد ونشرته المجلة الطبيبة البريطانية The British Medical Journal، واستمرت حوالي 18 عاما بيانات 48 ألف شخص ممن يتناولون اللحوم والنباتيين ممن لم يكن لديهم أمراض القلب أو عانوا من أية جلطات في الماضي . حيث أظهرت الدراسة بشكل واضح أن من يعتمد على طعام نباتي يخلوا من اللحوم والمنتجات الحيوانية والأسماك تزداد نسبة إصابته بالسكتات الدماغية بنسبة 20 % مقارنة مع الآخرين . وكشفت الدراسة أن النباتيين وإن كانوا يعانون بدرجة أقل من النوبات القلبية إلا أنهم يعانون بدرجة أكبر من السكتات الدماغية. 
ويعزو علماء جامعة اكسفورد هذا الأمر إلى مستويات الفيتامينات المنخفضة وخاصة بي 12 حيث يتواجد هذا العنصر الغذائي الهام بشكل رئيسي في المنتوجات الحيوانية والأسماك والأجبان والألبان. 

 

إقرأ ايضا