نوافذ

السبت 05 ديسمبر 2020م - 20 ربيع الثاني 1442 هـ
نوافذ
ADS

حرمان طبيب لبناني من الجنسية الألمانية بسبب مصافحة

germany-handshake-01
ADS

قضت محكمة ألمانية بحرمان رجل مسلم من الجنسية، بعد أن رفض مصافحة موظفة هجرة لأسباب دينية.

وأفاد الإذاعة الألمانية "دويتشه فيله"، أن الطبيب اللبناني المجهول الهوية البالغ من العمر 40 عامًا تقدم بطلب للحصول على الجنسية في عام 2012 ونجح في الامتحان بدرجة ممتاز. 

وكجزء من الشروط لمنح الجنسية، وقع أيضًا على إعلان يدين التطرف ويعبر عن الولاء للدستور الألماني، لكن عندما رفض مصافحة إحدى الموظفات في حفل التجنس عام 2015، حجبت شهادته ورفض طلبه في النهاية.

وبرر رفضه مصافحتها بأنه وعد زوجته بأنه لن يصافح امرأة أخرى، ولأن معتقداته الدينية تمنعه من ذلك.

ورفع قضيته دون جدوى إلى محكمة شتوتجارت الإدارية قبل استئنافه أمام محكمة بادن فورتمبيرج الإدارية. لكن المحكمة العليا قضت بأن أي شخص يرفض المصافحة على أسس خاصة بالنوع الاجتماعي ينتهك شروط المساواة في الدستور الألماني.


وأفادت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، أن "المصافحة يمكن اعتبارها "مفهومًا أصوليًا للثقافة والقيم"، ويمكن تفسير معارضتها على أنها رفض "للاندماج في ظروف المعيشة الألمانية" .

وذكرت الإذاعة الألمانية، أن المحكمة وجدت أيضًا أن للمصافحة أهمية قانونية لأنها ترمز إلى إبرام عقد. وقالت إن الطبيب يمكنه الآن استئناف الحكم أمام المحكمة الفيدرالية.

 

إقرأ ايضا