نوافذ

الأحد 29 نوفمبر 2020م - 14 ربيع الثاني 1442 هـ
نوافذ

"وسيم يوسف" يرد على فتوى تحريم الصلاة في الأقصى "لمن يأتي بطائرة إماراتية"


رد الداعية الإماراتي، وسيم يوسف، على فتوى مفتي القدس، محمد حسين، حول حكم صلاة الإماراتيين أو من يأتي على متن طائرة إماراتية أو غير إماراتية إلى مطار بن جوريون في إسرائيل للصلاة بالمسجد الأقصى.

وكان مفتي القدس قال في تصريحاته على تلفزيون فلسطين، الأحد: "لا يجوز لمسلم أن يأتي بطائرة إماراتية أو غير إماراتية إلى مطار اللد الي اليوم يسموه مطار بن جوريون ليأتي ليصلي في المسجد الأقصى هذا تسويق باطل شرعًا وباطل قانونًا مرفوض دينًا.."

الأمر الذي قال وسيم يوسف، خطيب مسجد الشيخ زايد في أبوظبي، إنه أصابه بالصدمة.

وقال في مقطع فيديو نشره عبر صفحته الرسمية على موقع "تويتر": "صدمتني فتوى من مفتي القدس بتحريم الصلاة للإماراتيين في المسجد الأقصى.. أولا التحريم يا مفتي القدس لابد من دليل شرعي من قال الله وقال الرسول لأن الذي يحرم هو الله أو نص صريح صحيح من رسول الله صل الله عليه وسلم، أنت حرمت عبادة في المسجد الأقصى وخصصت الإماراتيين، لماذا؟".

وأضاف: "أو لا يا مفتي القدس، الصحابة أدوا العمرة في الكعبة وكانت تحت قبضة المشركين ما قال النبي صل الله عليه وسلم حرام الصلاة، حتى بعد صلح الحديبية، ذهب الصحابة وأجروا عمرة في الكعبة ولم يقل النبي صل الله عليه وسلم لا يجوز، هذه المسألة الأولى أخي مفتي القدس.."


وتابع: "المسألة الثانية بارك الله فيك، إذا كان من أجل السلام مع إسرائيل، حرمت على جنسية إماراتية الصلاة في المسجد الأقصى يمكن يقتضي منها أنها قاعدة عامة أنك أيضا تحرم الصلاة على القطريين وأيضا على الأتراك وأيضا على الأردنيين وعلى المصريين، لماذا؟ لأنهم كلهم عندهم معاهدة سلام.."

وأصبحت الإمارات ثالث دولة عربية توقع اتفاقية تطبيع مع إسرائيل، بعد مصر عام 1979 والأردن عام 1994. ولم ترحب بالاتفاقية من الدول العربية سوى مصر والأردن والبحرين الذين اعتبروها "خطوة نحو تحقيق السلام في المنطقة". 

 


 

إقرأ ايضا