نوافذ

الثلاثاء 01 ديسمبر 2020م - 16 ربيع الثاني 1442 هـ
نوافذ

عن مواقع التواصل..

"فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين".. دعوة صادمة من وزير الأوقاف

مختار جمعة
طالب وزير الأوقاف المصري محمد مختار جمعة بضرورة هجر مواقع التواصل الاجتماعي.
وأكد جمعة أن مقاطعة مواقع التواصل الاجتماعي  واجب وطني وديني، مستدلا بالآية " فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين".
يأتي هذا بعد أيام من حملة إلكترونية تطالب بإقالته، حيث طالب بعدها بهجر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي والتي وصفها بـ "المشبوهة".
وأضاف جمعة أن وزارته قررت غزو عالم الدعوة الإلكترونية  قائلا : "خدمة لديننا ووطننا ودحرا لقوى الشر والظلام".
كما دعا جمعة إلى تغليظ عقوبة الجرائم الإلكترونية، والتي تزامنت مع دعوة النيابة العامة المصرية بضرورة إحداث تغييرات جذرية في سياسة التشريع الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي.
 ووصفت النيابة العامة مواقع التواصل بأنها أصبحت حدودا جديدة تحتاج إلى ردع واحتراز لحراستها من قوى الشر.
وكان جمعة قد اثار جدلا واسعا في بداية الشهر الفضيل، بمنع بث قرآن المغرب من داخل المساجد، وهو ما ووجه بحملة غاضبة من جموع الشعب المصري.
وكان جمعة قد صرح حينها أن جميع قرارات الوزارة في هذا الشأن تدرس بعناية في ضوء فقه النوازل والموازنات، فتدفع المفسدة العظيمة بما يجب أن تدفع به بناء على القاعدة الفقهية التي تقرر أن درء المفسدة مقدم على جلب المصلحة.
وأشار إلى أنه من خلال هذه المنطلقات مجتمعة انتهى الرأي الشرعي لدينا إلى تعليق الجمع والجماعات وصلاة التراويح بالمساجد مع غلق المساجد غلقا تاما طوال الشهر الكريم، مع العمل على تكثيف البرامج الدعوية من خلال وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة والإلكترونية.
 

إقرأ ايضا