نوافذ

السبت 23 يناير 2021م - 10 جمادى الثانية 1442 هـ
نوافذ
ADS

مأساة.. نامت الأم فتوفيت ابنتها داخل السيارة.. وشقيقتها في حالة حرجة

0_SDC_MDG_-Laykn-Petchenik_6725JPG
ADS

توفيت فتاة تبلغ من العمر ثلاث سنوات بشكل مأساوي، بينما تصارع أختها البالغة من العمر سنة واحدة الموت، بعد أن عثر عليهما داخل سيارة في ظل درجة حرارة مرتفعة، بينما كانت تحصل على القيلولة في المنزل.

وتم العثور على لايكن بيتشينيك فاقدة للوعي، إلى جانب أختها أوليفيا بعد أن تركت أمهما في السيارة بولاية أركنساس الأمريكية. 

وكانت الأم كايلي بيتشينيك (21 عامًا) تأخذ قيلولة بعد الظهر، قبل أن تستيقظ وتكتشف أن ابنتيها مفقودتان، وسارعت إلى الاتصال بالشرطة للإبلاغ عن فقدانهما.

ووصلت الشرطة لتكتشف الفتاتين اللتين فقدتا وعيهما في مؤخرة السيارة.

وقال مصدر بالشرطة: "عثر ضابط شرطة في بونفيل على طفلتين فاقدتين للوعي، مستلقيتين على الأرضية في مؤخرة السيارة".

وأعلن عن وفاة ليتل وصولها إلى مستشفى بونفيل، وتم نقل جسدها إلى مختبر أركنساس الحكومي للجريمة لتشريح الجثة. أما الشقيقة الصغرى، أوليفيا، فهي حالة حرجة حاليًا.

وقالت شرطة الولاية: "كلاهما على ما يبدو ضحايا الحرارة أثناء وجودهما داخل سيارة كانت متوقفة خارج منزل والدتهما في بونفيل أمس".

ووصلت درجة الحرارة إلى أعلى من 32 درجة مئوية في اليوم الذي وقع فيه الحادث. إلا أنه من غير الواضح كيف انتهى الأمر بالفتيات في السيارة. 

وقال الجار ماثيو وود لقناة (5 News) أن كايلي اقتربت منه بينما كان يجلس في رواقه حوالي الساعة 11 صباحًا أثناء بحثها المحموم عن الطفلتين.

وقال إن الأم الصغيرة تعمل في نوبات ليلية، وأغلقت بابها قبل أخذ قيلولة.

وبدأ التحقيق بقيادة وكلاء خاصين من قسم التحقيقات الجنائية بشرطة ولاية أركنساس. وسيقدمون ملفًا إلى المدّعين في الوقت المناسب، في الوقت الذي سيقرر فيه المدعي العام في مقاطعة لوجان ما إذا كان سيوجه اتهامات.

وفي الأسبوع الماضي في حادث منفصل ، تم الإبلاغ عن اكتشاف صبي صغير ميت في سيارة في درجة حرارة 35 درجة مئوية بعد أن صعد إلى السيارة.

تم العثور على الطفل البالغ من العمر أربع سنوات، والذي لم يتم الكشف عن هويته، فاقد الوعي في السيارة مساء يوم السبت. نقلت خدمات الطوارئ الطفل إلى المستشفى، حيث أعلن عن وفاته بشكل مأساوي.
 

إقرأ ايضا