نوافذ

الجمعة 04 ديسمبر 2020م - 19 ربيع الثاني 1442 هـ
نوافذ
ADS

وفاة الممثل "فايق عزب" بمرض نادر.. ماذا قال "الشعراوي" له؟

مرض-المارسا-القاتل-الذي-أصاب-الفنان-فايق-عزب
ADS

توفي الممثل المصري، فايق عزب، متأثرًا بإصابته بمرض نادر دخل على إثره المستشفى منذ أسبوعين إلى أن فاضت روحه إلى بارئها اليوم. 

ومن المقرر أن يتم دفنه في مقابر العائلة بمدينة الإسماعيلية.

وولد عزب بمدينة الإسماعيلية عام 1943، وكان رئيسًا لفرقة التمثيل في مدرسته، قبل أن ينتقل إلى القاهرة لاستكمال رحلته الدراسية.

والتحق بكلية الآداب في جامعة القاهرة عام 1960، ونال كأس أفضل ممثل بالجامعة، وبدأ احترافه الفن في وقت مبكر، من خلال السهرات التليفزيونية والمسلسلات الإذاعية، ومنها: وطلع البدر، هجرة النور، هرقل في الحظيرة، مرة واحد صاحبنا، مشكلة خاصة جدًا وغيرها.

وأول أعماله السينمائية هو مدينة الصمت عام 1973، وعمل عقب ذلك بالكثير من المسلسلات والأفلام والمسرحيات من أهم الأفلام التي شارك فيها: امرأة من زجاج، كتيبة الإعدام، كل هذا الحب، الوحوش الصغيرة، وتمت أقواله، حنفي الأبهة، ضد الحكومة، بخيت وعديلة، رسالة إلى الوالي، الواد محروس بتاع الوزير، أيام السادات، عسكر في المعسكر، غبي منه فيه، الباشا تلميذ، وش إجرام، كود 36، الجزيرة وغيرها.

وكشف عزب في حوار تليفزيوني له، عن علاقته بالداعية الراحل، الشيخ محمد متولي الشعراوي، والذي كان صديقًا له، وكانت تجمعه به جلسات نقاشية عدة.

وقال: "الشعراوي الله يرحمه كان صديقي، وكنا بنقعد مع بعض باستمرار لإني كنت ساكن جنبه في آخر شارع فيصل، الشعراوي شبّه الفن ذات مرة بقوله الفن زي السكينة، ممكن تقطع به الخيار والسلطة، وممكن تذبح بيها.. عشان كده العيب مش في الفن".

في أكتوبر الماضي، سقط عزب على رقبته، وأجرى جراحة لتوسيع الحبل الشوكي، وكانت النتيجة إصابته بالتهاب رئوي بكتيري في الصدر.

وبعد التحاليل لهذه البكتريا، تبين أنه يعاني من مرض نادر اسمه بكتيريا "مارسا" وهي نوع من البكتيريا التي لا تتأثر بأغلب أنواع المضادات الحيوية المستخدمة في علاج عدوى المكورات العنقودية العادية.

وعندما ساءت حالته، تم إدخاله إلى غرفة العناية المركزة، لاسيما أنه أصيب بفيروس كورونا المستجد أيضًا، لكن حالته تدهورت وتوفي اليوم.

 

إقرأ ايضا