نوافذ

الجمعة 04 ديسمبر 2020م - 19 ربيع الثاني 1442 هـ
نوافذ
ADS

قصة وفاة بطل فيلم " جري الوحوش" .. بكى و ارتجف بعد قراءة القرآن ثم مات فجأة

جري الوحوش
ADS
حلت أمس 16 نوفمبر ذكرى ميلاد الفنان المصري الراحل حسين الشربيني الذي اشتهر بدوره في فيلم "جري الوحوش" مع نور الشريف و محمود عبد العزيز وحسين فهمي.

وامتلأت حياة حسين الشربيني بالقصص الغريبة أبرزها أنه كان يريد العمل في التدريس لكنه تفاجأ بتعيينه موظفا في هيئة السكة الحديد بالصعيد ما جعله يستقيل من الوظيفة بعد تسلمها بعشرة أيام وعاد وعمل صحفيا بإحدى الصحف ثم عمل بالتلفزيون المصري عند افتتاحه ثم تتالت أعماله الفنية.

وقصة وفاة حسين الشربيني بها الكثير من التفاصيل حيث ذهب لصلاة العصر ثم عاد في اليوم التالي ليتم صلاة الجنازة عليه في نفس المسجد ما أدخل الإمام في حالة بكاء.

وقال الإمام : أيها الأحبة من أمة محمد.. دعوني أقول لكم قبل الصلاة أن أخوكم  الذي حضر قبل قليل محمولاً على الأعناق  داخل هذا النعش كان هنا في هذا المكان عصر يوم أمس تحمله أقدامه، ويجلس يقرأ القرآن الكريم من بعد صلاة العصر وحتى قبل أذان المغرب بقليل، ودموعه تتساقط بشدة، وجسده يرتجف بعنف".

وأضاف: واليوم وبعد مرور 24 ساعة عاد لنفس المكان، لا ليقرأ القرآن، ولا لتتساقط دموعه، ولا ليرتجف جسده، لكنه جاء لنقرأ نحن القرآن الكريم، ونصلي صلاة الجنازة عليه، ونودعه إلى مثواه الأخير.

وتناول الفنان حسين الشربيني 3 تمرات مع بناته في شهر رمضان ثم توفي بعد تناول بعض المياه.
 

إقرأ ايضا