الشبكة العربية

الخميس 22 أكتوبر 2020م - 05 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

فتوى: لا يجوز التحفيل على لاعبي الزمالك بعد الخسارة أمام أسوان

2017_5_8_21_58_25_636

بعد أن أهدى فريق أسوان، الأهلي لقب الدوري المصري لكرة القدم، بفوزه على غريمه الزمالك مساء أمس 1- صفر، ضجت وسائل التواصل الاجتماعي بالتعليقات التي لا تخلو من سخرية  من جانب  جمهور "القلعة الحمراء".

وسجل هدف الفوز الوحيد لأسوان المهاجم إبراهيم جلال في الدقيقة 47، لتوقف رصيد الزمالك عند 55 نقطة، ليصل الفارق إلى 17 نقطة بينه وبين الأهلي الذي يملك في رصيده 72 نقطة، قبل 6 جولات من نهاية المسابقة.

وأصبح أحمد كشري، المدير الفني لأسوان من أكثر الموضوعات تداولاً "تريند" على وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن قاد فريقه إلى انتصار منح به الدوري لفريقه الذي لعب له في مرحلة التسعينات. 

غير أن عددًا من العلماء رفض ظاهرة الشماتة الرياضية التي تدعى "التحفيل"، ونقلت صحيفة "الوطن" عن الشيخ أحمد وسام أمين الفتوى بدار الإفتاء، إن "التحفيل" الذي تقوم به بعض الجماهير، ويشمل سباب ولعان وإهانات، أمر منهي عنه، وغير جائز شرعًا، ولا يليق بالمصري وبالمسلم، فليس المسلم بسباب ولا لعان.

وأشار إلى أن تلك الإهانات يحاسب الله عليها، ولا يليق بجماهير كرة القدم، أن تسب وتلعن بعضها البعض، أو تسب لاعبي الفريقين المتنافسين.


وأكد الدكتور محمود مهنا عضو هيئة كبار العلماء، أن السخرية المتبادلة بين جماهير الكرة أمر مكروه كراهة التحريم، أي إنه دون الحرام وفوق المكروه.

وأضاف أن الرياضة أمر مباح، لكن شريطة عدم السخرية والاستهزاء بالأشخاص أو الكيانات أو الدول، فهذا أمر مخالف لما ينبغي أن يكون عليه المسلم.

وأشار إلى أنه يجوز جدا نقد اللاعبين والخطط، وإنما السخرية أمر يحاسب عليه المرء، مستشهدًا بالآية الكريمة: "لا يسخر قوم من قوم".

وتابع: "ما نراه بعد كل هزيمة أو فوز للأهلي والزمالك من سخرية واستهزاء بشكل مبالغ فيه مرفوض شرعا، لأنه يسير عكس الآية".
 

إقرأ ايضا