نوافذ

الإثنين 01 مارس 2021م - 17 رجب 1442 هـ

الإفتاء المصرية: الاحتفال بـ"عيد الحب" جائز شرعًا بحديث عن النبي

دار الإفتاء المصرية
بالتزامن مع احتفالات "عيد الحب"، حول العالم والذي صادف أمس 14 فبراير، أوضح أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية الداعية أحمد ممدوح حكم الاحتفال بهذا اليوم.
وقال “ممدوح” إنه: «لا مانع من الاتفاق على أيام معينة تكون خاصة ببعض المناسبات الاجتماعية طالما هذه المناسبات لا تتعارض مع الشريعة، مثل عيد الأم وعيد المعلم وغيرها».
وأضاف “ممدوح” خلال فتوى سابقة له: «إن النبي صلى الله عليه وسلم قال دعا الإنسان إذا أحب أحدكم أخاه فليقل له إني أحبك في الله »، موضحًا أن الحب في الإسلام أوسع من الذي بين الرجل والمرأة لذا يمكن أن يتم التعبير عن الحب للأصدقاء والأبناء والأهل.
وأشار إلى أنه لا مانع من الاحتفال بعيد الحب بدون الإخلال بالضوابط الشرعية، أي بإظهار المشاعر والتهادي في حدود الشرع وآدابه، لافتا إلى أن تسميته «عيد» لكونه يتكرر.
وردًا على المهاجمين للاحتفال بمثل هذه المناسبات بكونها تشبه بغير المسلمين، أكد أن هذا ليس صحيحا لأنه لكي يكون الإنسان متشبهًا عليه أن يكون قاصدًا هذا التشبه، أصول هذه الأشياء تغيرت وأصبحت مناسبة للمسلمين وغير المسلمين لذا هذا الكلام غير صحيحًا.

إقرأ ايضا