نوافذ

الأحد 28 فبراير 2021م - 16 رجب 1442 هـ

عضة "فأر" تتسب في نقل طفل سنة ونصف للمستشفي

فأر

اضطرت أم مذعورة إلى نقل نجلها البالغ عمره 18 شهرًا وهو ينزف إلى مستشفى في وقت متأخر من الليل بعد أن استيقظت على صوت صرخاته عندما هاجمه فأر وعضه أثناء نومه.

وتناولت تقارير وسائل إعلام بريطانية تفاصيل الحادث، موضحة أنه بعد استيقاظ الأم "جين هانتر" ذات الـ34 عامًا على صوت صرخات طفلها "روان سمالي" سارعت إليه لتجد فراشه ملطخًا بالدماء، واتضح لها أن مصدر النزيف هو ثلاث عضات على يده اليمنى.


يذكر أن "هانتر"، والتي تقيم برفقة عائلتها في بيت ريفي بقرية في مقاطعة "لانكشاير" بإنجلترا، قد واجهت بدورها صدمة مماثلة قبل ليلتين من هذه الواقعة حيث استيقظت لتجد جرذًا ضخمًا على وجهها، ومن هنا أدركت أنه نفسه الذي هاجم صغيرها.

وتمكنت العائلة في أعقاب ذلك من قتل الفأر الذي هاجم الطفل، حيث تبين أنه كان يختبئ داخل أريكة بالبيت، كما لجأت الأم إلى شراء قطة لاصطياد أي قوارض تتسلل لمحل إقامتها مستقبلًا.

وتحدثت "جين هانتر" في الآونة الأخيرة عن تفاصيل ما واجهته ليلة الـ16 من نوفمبر الماضي، مؤكدة أن هذه التجربة كانت مروعة فعلى الرغم من أن نجلها "روان" أصبح في حالة صحية جيدة في الوقت الراهن، إلا أن ما حدث أثر عليها سلبًا من الناحية النفسية حيث عانت من مشاكل في النوم وعلى مدار أيام كانت تجلس بجواره لمراقبته طوال الليل خوفًا من أن يتعرض لحادث مماثل، ذلك إلى جانب أنها قررت ترك القطة برفقته في الغرفة أثناء نومه يوميًا.

إقرأ ايضا