الشبكة العربية

الخميس 29 أكتوبر 2020م - 12 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

بسبب كورونا..

الشرطة الفرنسية تداهم منازل رئيس الوزراء السابق ومسؤولين حكوميين

French-police-raid-homes-of-govt-officials-as-part-of-COVID-19-inquiry

داهمت الشرطة الفرنسية الخميس، منازل رئيس الوزراء الفرنسي السابق ووزراء الصحة الحاليين والسابقين، وذلك ضمن تحقيقات تتعلق بإدارة أزمة فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 في البلاد.

ونُفذت المداهمات فيما يتعلق بتحقيق أجراه ممثلو الادعاء في باريس، بعد تلقيهم عددًا من الشكاوى من مرضى فيروس كورونا وأطباء وشرطة ومسؤولين آخرين.

ونفذت الشرطة مداهمات صباحية لمنزل رئيس الوزراء السابق إدوارد فيليب ووزيرة الصحة أوليفييه فيران، ووزيرة الصحة السابقة أجنيس بوزين. كما فتش المسؤولون مكتب فيران.

وقال مسؤولون إن السلطات فتشت أيضًا منزل سيبث ندياي المتحدثة السابقة باسم الرئيس إيمانويل ماكرون .

ويستهدف التحقيق مع المسؤولين الحكوميين في نطاقه دراسة جوانب محددة من معالجة الحكومة لوباء كوفيد – 19، ، بعدما واجهت الحكومة انتقادات على خلفية نقص المعدات والبطء في أوقات الاستجابة للحالات المرضية، بما فيها طلب الحماية في مكان العمل في الوقت المناسب، وتوفير أقنعة الوجه وتنسيق الاختبار في وقت مبكر من الوباء.

وكانت شكوى قد رفعت في السابع من يوليو الماضي ضد عدد من مسؤولي الحكومة الفرنسية بتهمة "الامتناع عن مكافحة كارثة" أمام محكمة عدل الجمهورية الوحيدة التي لديها صلاحيات لمحاكمة أعضاء في الحكومة خلال توليهم مهامهم.

وأعاد الرئيس مانويل ماكرون، الأربعاء، حالة الطوارئ الصحية العامة على مستوى البلاد وفرض حظر تجول في باريس وثماني مدن أخرى بعد ارتفاع حالات الإصابة.

وارتفعت الحالات في فرنسا مؤخرًا بعد فترة هدوء خلال الصيف. 

وقال مسؤولون إن هناك أكثر من 22 ألف حالة جديدة يوم الأربعاء، وهو ثاني أعلى إجمالي في البلاد في يوم واحد حتى الآن.

 

إقرأ ايضا